المنتخب الكويتي في محاولة جديدة لاستعادة هيبته خليجيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المنتخب الكويتي في محاولة جديدة لاستعادة هيبته خليجيا

مُساهمة  El-@mir_dz في الخميس يناير 01, 2009 12:44 pm

بعد سنوات طويلة فرضت فيها كرة القدم الكويتية هيمنتها بقوة على ساحة كرة القدم الخليجية وكانت إحدى القوى الكروية في القارة الأسيوية شهد القرن الحادي والعشرين تراجعا رهيبا في مستوى الكرة الكويتية التي أصبحت خارج نطاق المنافسة على البطولات بما في ذلك بطولات كأس الخليج.
ورغم الصولات والجولات التي قدمها المنتخب الكويتي في بطولات كأس الخليج على مدار نحو ثلاثة عقود لم يعد الفريق ضمن المرشحين بقوة لإحراز اللقب الخليجي.
بل إن المنتخب الكويتي كان مهددا حتى قبل أيام قليلة بالغياب عن فعاليات بطولة كأس الخليج القادمة (خليجي 19) في عمان نظرا للايقاف المفروض على الكرة الكويتية من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) قبل أن يسمح الفيفا للفريق بالمشاركة في كأس الخليج وفي تصفيات كأس آسيا 2011وعلى الرغم من قرار الايقاف من قبل الفيفا بسبب التدخل الحكومي بالكويت في شئون الاتحاد الكويتي للعبة لم يتردد المنتخب الكويتي في خوض سلسلة من الاستعدادات المكثفة للبطولة مما يعني أن المنتخب الكويتي لن يكون ضيف شرف في البطولة.
وأصبح المنتخب الكويتي علامة بارزة في بطولات كأس الخليج فهو مع نظيره القطري صاحبا أكبر عدد من المشاركات في البطولة نظرا لأن المنتخبين شاركا في جميع بطولات كأس الخليج ال18 السابقة.
ولا تتوقف الارقام القياسية للمنتخب الكويتي عند عدد المشاركات بل إن الفريق هو صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (تسع مرات) أي أنه بمفرده أحرز ألقاب نصف بطولات الخليج.
لذلك يحظى المنتخب الكويتي دائما باهتمام بالغ لدى مشاركته في البطولة خاصة وأنه من أفضل الفرق الخليجية من حيث الانجازات على المستوى الأسيوي فقد شارك في نهائيات كأس آسيا سبع مرات سابقة وأحرز لقبها عام 1980 وحل ثانيا في 1976 وثالثا في 1984 ورابعا في 1996 .
ورغم المشاكل التي أحاطت مشاركة الفريق في البطولة القادمة وفي مقدمتها بالطبع إيقاف الفيفا وكذلك عنصر الشباب الذي يتسم به الفريق قد تكون هذه الظروف أكبر دافع للفريق على التألق في خليجي 19 ومحاولة العبور من الدور الأول إلى الدور قبل النهائي على الأقل واستعادة بعض أمجاد الكرة الكويتية.
وكان في خروج المنتخب الكويتي مبكرا من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 فرصة جيدة للفريق من أجل الحصول على وقت أطول للاستعداد قبل خليجي 19 .
وعلى عكس المنتخبات الثلاثة الاخرى في المجموعة الاولى وهي منتخبات عمان والبحرين والعراق يتدرب المنتخب الكويتي تحت قيادة مدرب وطني هو المدرب محمد إبراهيم الذي يسعى لبناء فريق يستطيع الدفاع عن سمعة كرة القدم الكويتية لسنوات طويلة قادمة.
ويعتمد محمد إبراهيم على العديد من العناصر الشابة إلى جانب بعض عناصر الخبرة المتمثلة في نجوم كبار مثل بدر المطوع وفرج لهيب وجراح العتيقي ونواف الخالدي وشهاب كنكوني ونهير الشمري ومساعد ندا.
وتبقى قدرة الفريق بقيادة هؤلاء النجوم الكبار على تحقيق المفاجأة والعبور إلى الدور قبل النهائي في خليجي 19 .

El-@mir_dz

ذكر عدد الرسائل : 80
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 28/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/belhacini.dz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى